كولونيا - المانيا -: اُفتتح في مدينة كولونيا الالمانية في 5 تشرين اول/اكتوبر معرض انوجا الغذائي العالمي الذي يعد اهم واكبر المعارض العالمية المتخصصة في الغذاء، بمشاركة شركة قطاف للاستثمار والتسويق الزراعي، ممثلة برئيس مجلس الادارة السيد معين شتية .

ويعد هذا المعرض تظاهرة عالمية لتسويق وترويج المنتج الوطني الفلسطيني امام الشركات المتخصصة في الغذاء والزراعة من مختلف دول العالم، حيث يزيد عدد الشركات المشاركة به عن 8200 شركة من 130 دولة في العالم.

وقال رئيس مجلس ادارة شركة قطاف معين شتية ان المشاركة في معرض انوجا الغذائي فرصة مهمة لترويج وتسويق المنتج الفلسطيني لأكبر عدد من دول العالم، وابراز التطور في عمل الشركات الفلسطينية وجودة المنتج الوطني رغم كل التحديات والصعوبات.

واوضح شتية ان المنتج الفلسطيني بات يحظى باحترام العالم، وهو ما ينعكس بزيادة الطلب عليه، من دول العالم، حيث تزداد رقعة الاسواق المستوردة للمنتج الفلسطيني.

واشاد شتية بالمشاركة الفلسطينية في معرض انوجا، ومنتجات الشركة من التمور الفلسطينية التي تم عرضها في المعرض، والتي حظيت باعجاب المشاركين في المعرض، لافتا الى ان المعرض يوفر فرصة مهمة لتسويق المنتجات الفلسينية.

واكد شتية ان قطاف من الشركات الفلسطينية الرائدة في زراعة وتسويق التمور، وتهدف الى تسويق المنتج الفلسطيني في الاسواق العالمية، مشيرا الى ان الشركة باتت تملك نحو 600 دونم في مدينة اريحا، تمتد حتى منطقة الجفتلك .

واكد شتية ان الشركة وضمن فلسفتها تولي اهمية لدعم المزارعين المحليين في الاغوار من خلال شراء التمور بشكل مباشر منهم، حيث تتعاقد الشركة مع نحو 50 مزارعا في الاغوار، الامر الذي يساهم في دعم صمودهم وتمكين استمرارهم في عملهم في الزراعة .

واكد شتية ان الشركات الفلسطينية العاملة في التمور حققت قفزات مهمة في السنوات القليلة الماضية بجهود ذاتية، وهو ما يؤكد قدرتها على المنافسة على مستوى العالم بامكانيات قليلة، لافتا الى ان قطاف تصدر منتجاتها للعديد من دول العالم حيث من المتوقع ان تتراوح كمية التصدير للموسم الحالي 2019 - 2020 ، ما بين 1500- 2000 طن من التمور.